التوزيع المكاني لخدمات التعليم ما قبل الجامعي في سلطنة عمان

غ

غير مسجل

Guest
التوزيع المكاني لخدمات التعليم ما قبل الجامعي في سلطنة

عمان للعام 2008 / 2009 م

إعداد

الطالب / صالح بن منصور بن محمد العزري
إشراف



. د / محمد الفتحى بكير محمد د / مصطفى عبد العال تمام

الأستاذ المتفرغ بكلية الآداب المدرس بقسم الجغرافية بكلية الآداب

جامعة الإسكندرية جامعة المنصورة



مقدمة:
يعد الإهتمام المتزايد بالخدمات التعليمية إنعكاسا طبيعيا للنمو المتزايد في أنواعها المختلفة ومستوياتها المتعددة في الدول المتقدمة والدول النامية ، وأصبحت تلك الخدمات تحظى اليوم بإهتمام الباحثين خاصة في علوم الإجتماع والإقتصاد والإدارة والتخطيط والتنمية ، وعلى الرغم من الإختلاف بشأن الإهتمام بتلك الخدمات فإن معظم الباحثين يتفقون في أهمية توزيعها المكاني .
والتوزيع المكاني لخدمات التعليم هو أساس العمل الجغرافي ، ويرتبط هذا التوزيع بتحليل التباين المكاني للخدمات وتفسيره فقد يكون نمط توزيع المدارس متغيرا في مكان ومركزا في مكان آخر، وبالتالي فالجغرافي يهتم بتفسير ذلك ، ومن ثم يتناول هذا الفصل التوزيع المكاني للمدارس حسب الأقسام الإدارية ، وحسب المراحل التعليمية ، وحسب الكيان القانوني ما بين مدارس قطاع حكومي وقطاع خاص ، بجانب دراسة التوزيع حسب نوع المقيدين ما بين مدارس البنين وأخرى للبنات وثالثة مشتركة ، وتقييم التوزيع المكاني للمدارس من خلال ثلاثة مقاييس هي التركز والتوطن والكثافة.
تحديد منطقة الدراسة :-
تقع سلطنة عمان في الجزء الجنوبي الشرقي من شبة الجزيرة العربية ، وتمتد فلكيا بين دائرتي عرض 40 16 ، 30 26 درجة شمال، وبين خطي طول 50 51 ، 40 59 درجة شرقا (عباس السعدي، 1973، ص4) ، وترتبط سلطنة عمان جغرافيا بحدود سياسية مع الجمهورية اليمنية من جهة الجنوب الغربي ، والمملكة العربية السعودية من جهة الغرب ، ودولة الامارات العربية المتحدة من جهة الشمال ، أما من الجهة الشرقية فيحدها بحر العرب، وتبلغ مساحة سلطنة عمان 309500 ألف كيلو متر مربع محتلة بذلك المرتبة الثانية بين دول الخليج العربي بعد المملكة العربية السعودية من حيث المساحة، وقد بلغ عدد سكانها 2.9 مليون نسمة حسب تعداد عام 2010 م (Central Intelligence Agency The World


, 2010) ، وهي بذلك تحتل المرتبة الرابعة بين دول الخليج العربي من حيث عدد السكان بعد السعودية والإمارات والكويت .
تنقسم سلطنة عمان إداريا إلى تسعة أقسام ، موزعة على أساس أربع محافظات وهي: مسقط – ظفار – مسندم – البريمي ، وخمس مناطق إدارية وهى : الباطنة شمال - الباطنة جنوب – الداخلية – الشرقية شمال – الشرقية جنوب - الوسطى – الظاهرة (شكل 1) ، وتشمل هذه الأقسام الإدارية 59 ولاية .
مناهج الدراسة وأساليبها :-
تتمثل أهم المناهج التى تم إتباعها فيما يلي :-
• المنهج الموضوعي : الذى يعنى بوصف الظواهر والمتغيرات والأبعاد الجغرافية والتوزيع الجغرافي للمؤسسات التعليمية من خلال استخدام البيانات عن موضوع التعليم والسياسات التعليمية بوزارة التربية والتعليم ، وكذلك دراسة حجم السكان من هم في سن التعليم ما قبل الجامعي بما يحقق الفهم السريع في إطار وصف كمي .
• المنهج التاريخي : لرصد أهم التطورات التي شهدها قطاع التعليم ما قبل الجامعي فى السلطنة على مدى ما يقرب من أربعين عاما خلال الفترة بين عامي 1970 و 2008م .
كما اتبعت الدراسة عدد من الأساليب أهمها :-
* الأسلوب الكمي في التحليل للتفريق بين العناصر الأولية للظاهرة الجغرافية لمعرفة خصائص كل عنصر على حدة وللوقوف على النسبة التي يدخل منها في تركيب الظاهرة وعلى الصلات التي تربطه بالعناصر الأخرى (صفوح خير، 2001، ص345) ، وقد تم إستخدام عدد من المعاملات منها الإرتباط والتوطن والأهمية النسبية ، وتم إستخدام البرنامج الإحصائي Excel وبرنامج SPSS .
* الأسلوب الكارتوجرافي والمتمثل في رسم الخرائط والاشكال البيانية التي تخدم موضوع الدراسة .
* أسلوب نظم المعلومات الجغرافية لدراسة العوامل المؤثرة في توزيع الخدمات التعليمية للتعليم ما قبل الجامعي ورسم الخرائط الكمية .
* أسلوب الدراسة الميدانية حيث تم إجراء إستبيان لآراء المقيدين والمعلمين حول مختلف جوانب العملية التعليمية ، وثم إختيار المنطقة الداخلية كدراسة حالة وذلك لصعوبة إجراء مسح ميداني شامل لكل الأقسام الإدارية بالسلطنة نظرا لإتساع الرقعة الجغرافية لسلطنة عمان .
تم توزيع عدد 7000 إستمارة بيانات للمقيدين كعينة دراسة تمثل حوالى 9 % من ]جمالي عدد المقيدين بالتعليم ما قبل الجامعي في المنطقة الداخلية ، حيث تم إسترجاع عدد 4822 إستمارة بعد إستبعاد الفاقد والغير مكتمل ، كما تم توزيع عدد 1000 إستمارة بيانات للمعلمين كعينة دراسة تمثل حوالي 16.5% من إجمالي عدد العلمين فى المنطقة الداخلية ، وتم إسترجاع عدد 800 إستمارة بعد غستبعاد الفاقد والغير مكتمل ، وقد تم إدخال إجمالي الإستمارات إلى البرنامج الإحصائي SPSS لإجراء التحليلات الإحصائية .
محتويات الدراسة :-
تناولت الدراسة العناصر التالية :
أولا - توزيع المدارس والفصول للتعليم ما قبل الجامعي بسلطنة عمان ، من حيث التوزيع المكاني للمدارس والفصول حسب التقسيم الإداري وحسب المراحل التعليمية ونوعها .
ثانيا - التوزيع حسب الكيان القانوني للمدارس الحكومية والخاصة .
ثالثا – تقييم التوزيع المكاني للمدارس من خلال دراسة توطن المدارس وكثافة المدارس وكثافة الفصول .

أولا - التوزيع المكاني للمدارس والفصول :-
يهتم هذا المحور بالتوزيع المكاني للمدارس التعليم ما قبل الجامعي في السلطنة حسب الأقسام الإدارية وحسب الريف والحضر .
1- توزيع المدارس والفصول حسب الأقسام الادارية :-
إن الحجم الخاص بالوحدة الإدارية يؤثر على مدى تركز السكان والخدمات المرتبطة بها ومنها خدمات المدارس في التعليم ما قبل الجامعي (Burgess, 1986, p. 86) يختلف توزيع المدارس للتعليم ما قبل الجامعي في سلطنة عمان حسب أقسامها الإدارية المختلفة ويتفق ذلك إلى حد كبير مع حجم السكان وتوزيعهم وتوزيع المراكز العمرانية الريفية والحضرية والتباين المساحي لتلك الأقسام الإدارية .
من خلال الجدول (1) يتضح ما يلي:
بلغ إجمالي عدد المدارس بسلطنة عمان 1047 مدرسة في العام الدراسي 2008 /2009م ، تضم 19667 فصلا دراسيا ، وتعد منطقة الباطنة شمال أكبر الأقسام الإدارية في عدد المدارس بنسبة 17.1% ، ويرجع ذلك بإعتبارها أكبر المناطق في حجم السكان إذ تستحوذ علي 27.9% من حجم سكان السلطنة ، بينما تعد محافظة مسندم اقل الأقسام الإدارية في عدد المدارس على الإطلاق بنسبة 1.6% من إجمالي أعداد المدارس بالسلطنة ، حيث إنها من أقل الأقسام الإدارية في حجم السكان بنسبة 1.2% من سكان السلطنة .
والوضع نفسه بالنسبة لعدد الفصول حيث تاتي منطقة الباطنية شمال أيضا في المرتبة الأولي بنسبة 19.6% ، بينما تحتل محافظة مسندم المرتبة الأخيرة بنسبة 1.1% من إجمالي أعداد الفصول بالتعليم ما قبل الجامعي بالسلطنة ، وهو أمر طبيعي يرتبط بأعداد المدارس في كل منهما .
إن الموقع الجغرافي للوحدات الإدارية يحدد أعداد المدارس بها كنوع من الخدمات التي تحتاجها تلك الوحدات سواء كانت مدارس إبتدائية أو إعدادية أو ثانوية (Daniels, 1982, p.161) ، وبناء على التوزيع النسبي لأعداد المدارس والفصول بالتعليم ما قبل الجامعي يمكن تقسيم محافظات ومناطق السلطنة إلى ثلاثة نطاقات هى شكل (2) :-

النطاق الأول : يشمل منطقة الباطنة شمال حيث يزيد نصيبها على 15 % من المدارس والفصول وذلك لتركز أكبر نسبة من السكان بها بنسبة 27.9% .
النطاق الثاني : يشمل المحافظات والمناطق الإدارية التي يتراوح فيها نسبة أعداد المدارس بين 10- 15 % وهو يضم : مسقط والباطنة جنوب والداخلية وظفار والتي تستوعب مجتمعة أكثر من نصف أعداد ألمدارس والفصول بالسلطنة بنسبة 52.5 % و 51.4% لكل منهما على الترتيب ، وتوضح الصور (1 – 2) نماذج من المدارس بالمنطقة الداخلية .
النطاق الثالث : يضم المحافظات والمناطق التي تقل فيها نسبة أعداد المدارس على 10% ، وتضم بقية الأقسام الإدارية وهي : الشرقية شمال وجنوب والبريمي والظاهرة والوسطى ومسندم ، حيث تمثل أقل من ثلث أعداد المدارس والفصول بنسبة 30.4% و28.5% لكل منهما ، حيث تشكل هذه المحافظات والمناطق 24.2% من إجمالي عدد السكان وهذه الأقسام الإدارية تتسم بالمساحة الكبيرة وقلة الحجم السكانى .
 

مصر مصر

Moderator
إنضم
26 سبتمبر 2010
المشاركات
1,970
النقاط
38
العمر
37
رد: التوزيع المكاني لخدمات التعليم ما قبل الجامعي في سلطنة عمان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .
 

اميرالهكر

New Member
إنضم
14 ديسمبر 2012
المشاركات
2
النقاط
0
رد: التوزيع المكاني لخدمات التعليم ما قبل الجامعي في سلطنة عمان

مشكووووووووووووووووووووووور
 

اميرالهكر

New Member
إنضم
14 ديسمبر 2012
المشاركات
2
النقاط
0
رد: التوزيع المكاني لخدمات التعليم ما قبل الجامعي في سلطنة عمان

بسم الله الرحمن الرحيم
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
 

ارت

New Member
إنضم
20 نوفمبر 2012
المشاركات
14
النقاط
0
رد: التوزيع المكاني لخدمات التعليم ما قبل الجامعي في سلطنة عمان

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
 
أعلى