دعوة للإنضمام لأسرتنا
عزيزي الزائر الكريم .. زيارتك لنا أسعدتنا كثيراً .. و لكن لن تكتمل سعادتنا إلا بانضمامك لأسرتنا .. لذا نرجوا منك ملئ النموذج التالي من فضلك

اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر
البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
سؤال عشوائي



هل انت موافق على قوانين المنتدى؟


العودة   ::::::: الجغرافيون العرب ::::::: > الجغرافيا الطبيعية > جغرافية المناخ
كاتب الموضوع مؤسس المنتدى مشاركات 12 المشاهدات 19239  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-05-2012, 08:04 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
 
الصورة الرمزية مؤسس المنتدى

البيانات
التسجيل: Dec 2006
العضوية: 7
المشاركات: 7,869 [+]
بمعدل : 1.79 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4240
نقاط التقييم: 12599
مؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond repute


الإتصالات
الحالة:
مؤسس المنتدى غير متواجد حالياً

المنتدى : جغرافية المناخ
افتراضي المناخ وأثره على أنتشار بعض أمراض الصيف في إقليم دلتا النيل

كلية التربية
قسم الجغرافيا


رسالة ماجستير
اسم الطالبة: نسرين زكريا محمد إبراهيم عبيدة.
عنوان الرسالة:" المناخ وأثره على أنتشار بعض أمراض الصيف في إقليم دلتا النيل"
اسم الدرجة: الماجستير لإعداد المعلم في الآداب (تخصص جغرافيا).

لجنة الإشراف

الأُستاذ الدكتور
عبد العزيز عبد اللطيف يوسف
أُستاذ الجغرافيا الطبيعية
بكلية الآداب – جامعة عين شمس


الأُستاذ الدكتور
علي أحمد وهيب
أستاذ أمراض الكبد والجهاز الهضمي
بكلية الطب – جامعة الأزهر

الدكتور
عويس أحمد الرشيدي
مدرس الجغرافيا الطبيعية
بكلية التربية – جامعة عين شمس

تاريخ المناقشة: 30 / 11 / 2008 م.







hglkho ,Hevi ugn Hkjahv fuq Hlvhq hgwdt td Yrgdl ]gjh hgkdg Hkjahv hglkho hgwdt hgkdg ]gjh Yrgdl












توقيع :

حسابي على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك

https://www.facebook.com/profile.php?id=100022255245260

على تويتر

https://twitter.com/Dr_Mokhtar1981

عرض البوم صور مؤسس المنتدى   رد مع اقتباس
قديم 22-05-2012, 08:04 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
 
الصورة الرمزية مؤسس المنتدى

البيانات
التسجيل: Dec 2006
العضوية: 7
المشاركات: 7,869 [+]
بمعدل : 1.79 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4240
نقاط التقييم: 12599
مؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond repute


الإتصالات
الحالة:
مؤسس المنتدى غير متواجد حالياً

كاتب الموضوع : مؤسس المنتدى المنتدى : جغرافية المناخ
افتراضي رد: المناخ وأثره على أنتشار بعض أمراض الصيف في إقليم دلتا النيل

* المقدمة
*أولاً: موقع منطقة الدراسة.
*ثانيًا: أسباب اختيار الموضوع.
*ثالثًا: أهداف الدراسة.
*رابعًا: الدراسات السابقة.
*خامسًا: المناهج والأساليب المتبعة في الدراسة.
*سادسًا: مصادر الدراسة.
* سابعًا: مشكلات وصعوبات الدراسة التي واجهت الطالبة.
*ثامنا": محتويات الدراسة.
*الفصل الأول: العناصر المناخية والعوامل المؤثرة فيها في إقليم دلتـا النيـل
*مقدمه
*أولا":- العوامل الطبيعية المؤثرة في مناخ إقليم دلتا النيل:-

1-الموقع الفلكي وطول النهار.
2- الموقع الجغرافي.
3- سطح دلتا النيل.
4- المسطحات المائية.
5- المنخفضات الجوية.
6 - الكتل الهوائية.
*ثانيا":- تحليل العناصر المناخية في إقليم دلتا النيل
1-الإشعاع الشمسي.
2- درجة الحرارة.
3- الضغط الجوي.
4-الرياح.
5- الرطوبةالنسبية.
6- الأمطار.
* الأنماط المناخية في أقليم دلتا النيل.
* الخلاصة.
*الفصل الثاني: العناصر المناخية المؤثرة في راحة الأنسان وصحتة في إقليم دلتــا النيـل.
* مقدمه
* أولا": العناصر المناخية المؤثرة في راحة الإنسان في إقليم دلتا النيل

(1) التوازن الحراري لجسم الإنسان في إقليم دلتا النيل طبقا (لمعادلة أدولف 1947م).
(2) التوازن المائي لجسم الإنسان في إقليم دلتا النيل طبقا (لمعادلة أدولف 1947م).
(3)العلاقة بين بعض العناصر المناخية و راحة الإنسان إقليم دلتا النيل.
أ-أثر درجة الحرارة في راحة الإنسان في ضوء معامل جفني (1973م).
ب-أثر درجة الحرارة و الرياح في راحة الأنسان في ضوء معادلة سيبل و باسل (1945 م).
ج- أثر درجة الحرارة و الرطوبة النسبية في راحة الإنسان في ضوء معادلة أوليفر (1981م).
*ثانيا":- العناصر المناخية المؤثرة في صحة الإنسان في اقليم دلتا النيل

(1) أثرعناصر المناخ في انتشار بعض أمراض الصيف
(أ‌) ضربات الشمس والإنهاك الحراري.
(ب) الأمراض المعدية.
(ج) أمراض العيون.
(د) الأمراض الجلدية.
*الخلاصة
*الفصل الثالث: المناخ وأثره في انتشار بعض الأمراض المعدية صيفا في إقليم دلتــا النيـل
* مقدمه.
(1) التركيب العمري و النوعي لحالات الإصابة بالأمراض المعدية بمحافظات إقليم دلتا النيل والعوامل المؤثره في هذاالتوزيع.
(1-1 ) التيفود والباراتيفود Typhoid & Paratyphoid
أولا":- التوزيع الجغرافي لمعدل حالات الإصابة بمرضي التيفود والباراتيفود حسب الفئة العمرية والنوع في محافظات أقليم دلتا النيل والعوامل المؤثرة في هذا التوزيع. للفترة من (2000-2005 م).
ثانيا":- مقارنة بين معدلات الإصابة بالتيفود والباراتيفود بمحافظات إقليم دلتا النيل وبعض محافظات الجمهورية(الوجه القبلي) للفترة من (2000-2005 م).

(2-1) الدوسنتاريا Dysentery

أولا":- التوزيع الجغرافي لمعدل حالات الإصابة بمرض الدوسنتاريا حسب الفئة العمرية والنوع في محافظات إقليم دلتا النيل والعوامل المؤثرة في هذا التوزيع. للفترة من (2000-2005 م).
ثانيا":- مقارنة بين معدلات الإصابة بالدوسنتاريا بمحافظات إقليم دلتا النيل وبعض محافظات الجمهورية(الوجه القبلي) للفترة من (2000-2005 م).

(3- 1 ) الإلتهاب الكبدي الوبائي Hepatitis (A)
أولا":- التوزيع الجغرافي لمعدل حالات الإصابة بمرض الالتهاب الكبدي الوبائي حسب الفئة العمرية والنوع في محافظات إقليم دلتا النيل والعوامل المؤثرة في هذا التوزيع. للفترة من (2000-2005 م).
*ثانيا":- مقارنة بين معدلات الإصابة بمرض الالتهاب الكبدي الوبائي بمحافظات إقليم دلتا النيل وبعض محافظات الجمهورية(الوجه القبلي) للفترة من (2000-2005 م).
* الخلاصة.
*الفصل الرابع: المناخ وأثره في انتشار بعض أمراض العيون((Eye Diseases صيفا في إقليم دلتــا النيـل
*مقدمه.
أولا": التوزيع الجغرافي لمعدل حالات الإصابة بأمراض العيون حسب الفئة العمرية في محافظات أقليم دلتا النيل والعوامل المؤثرة في هذا التوزيع خلال الفترة من (2002-2005 م).
ثانيا":التوزيع الجغرافي لمعدل حالات الإصابة بأمراض العيون حسب النوع في محافظات أقليم دلتا النيل والعوامل المؤثرة في هذا التوزيع خلال الفترة من (2002-2005 م).
ثالثا": مقارنة معدلات الإصابة بأمراض العيون المبلغ عنها علي مستوي محافظات منطقة الدراسة بباقي محافظات الجمهورية خلال الفترة من (2002-2005 م).
رابعا":مقارنة معدلات الأصابة بأمراض العيون المبلغ عنها علي مستوى محافظات منطقة الدراسة مقارنة ببعض محافظات الوجة القبلي خلال الفترة من(2002-2005 م).
* الخلاصة.
*الفصل الخامس: المناخ وأثره في انتشار بعض الأمراض الجلدية( skin diseases ) صيفا في إقليم دلتـا النيـل
* مقدمه.
أولا":- دراسة تفصيلية لأهم الأمراض الجلدية انتشارا في منطقة الدراسة خلال فصل الصيف.
ثانيا":- التوزيع الجغرافي لمعدل حالات الإصابة بالأمراض الجلدية حسب الفئة العمرية في محافظات دلتا النيل والعوامل المؤثرة في هذا التوزيع خلال الفترة من (2002-2005 م).
ثالثا":- التوزيع الجغرافي لمعدل حالات الإصابة بالأمراض الجلدية حسب النوع في محافظات دلتا النيل والعوامل المؤثرة في هذا التوزيع خلال الفترة مـن (2002-2005 م).
رابعا":- مقارنة معدلات الإصابة بالأمراض الجلدية المبلغ عنها علي مستوى محافظات دلتا النيل مقارنة ببعض محافظات الجمهورية( الوجة القبلي) خلال الفترة من (2002-2005 م).
*الخلاصة
*الفصل السادس: دراسة تطبيقية لأكثر المحافظات انتشارا للأمراض في اقليم دلتا النيل والعوامل المؤثرة فيها.
*مقدمه.
*أولا":- التوزيع النسبي للأمراض المعدية فى أقليم دلتا النيل.
(أ) تقسيم إقليم دلتا النيل حسب نسبة الإصابة بمرض التيفود والباراتيفود الى مجموعة من الفئات.
(ب) تقسيم إقليم دلتا النيل حسب نسبة الإصابة بمرض الدوسنتاريا الى مجموعة من الفئات0
(ج) تقسيم إقليم دلتا النيل حسب نسبة الإصابة بمرض الالتهاب الكبدي الوبائي الى مجموعة من الفئات .
*ثانيا":- التوزيع النسبي لأمراض العيون فى أقليم دلتا النيل.
*تقسيم أقليم دلتا النيل حسب نسبة الإصابة بأمراض العيون الى مجموعة من الفئات.
*ثالثا":- التوزيع النسبي للأمراض الجلدية فى أقليم دلتا النيل.
*تقسيم أقليم دلتا النيل حسب نسبة الإصابة بالأمراض الجلدية الى مجموعة من الفئات.
*رابعا":- العوامل غير المناخية التي تؤثر في انتشاربعض الأمراض.
(1)-العلاقة بين مياه الشرب و مدى انتشار الأمراض.
(2)- المؤثرات الاجتماعية و الاقتصادية و علاقتها بانتشار الأمراض.
(3)-العلاقة بين نوع العمل أو المهنة وانتشار الأمراض.
* الخلاصة.
* الخاتمة( النتائج والتوصيات).
* أولاً: نتائج الدراسة.
* ثانيًا: التوصيات.
* المراجع والملاحق.
* أولاً: المراجع العربية.
* ثانيًا: المراجع الأجنبية.
* ثالثًا:. مواقع تم الاستفادة منها من خلال شبكة المعلومات الدولية (الإنترنت).
* رابعا": الملاحق.












توقيع :

حسابي على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك

https://www.facebook.com/profile.php?id=100022255245260

على تويتر

https://twitter.com/Dr_Mokhtar1981

عرض البوم صور مؤسس المنتدى   رد مع اقتباس
قديم 23-05-2012, 01:27 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
 
الصورة الرمزية مؤسس المنتدى

البيانات
التسجيل: Dec 2006
العضوية: 7
المشاركات: 7,869 [+]
بمعدل : 1.79 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4240
نقاط التقييم: 12599
مؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond repute


الإتصالات
الحالة:
مؤسس المنتدى غير متواجد حالياً

كاتب الموضوع : مؤسس المنتدى المنتدى : جغرافية المناخ
افتراضي رد: المناخ وأثره على أنتشار بعض أمراض الصيف في إقليم دلتا النيل

( المقدمة )
يعد المناخ من أهم العوامل الطبيعية المؤثرة علي حياة الإنسان وعلي حياة غيره من الكائنات الحية، وقد يكون تأثير المناخ علي صحه الإنسان بشكل مباشر من حيث ملاءمته أو عدم ملاءمته للنشاط وبذل المجهود، وقد يكون تأثيره بشكل غير مباشر من حيث تكاثر الجراثيم و الطفيليات، ويؤثر المناخ أيضا بشكل ما في إصابة الإنسان ببعض الأمراض. ويظهر تأثير المناخ بشكل رئيسي في حالة وجود تباين واضح بين فصول السنة، ومايترتب علي ذلك من وجود موسمية للأمراض، و لذلك يتناول موضوع الدراسة، أهم عناصر مناخ إقليم دلتا نهرالنيل دراسة تطبيقية من خلال إبراز العلاقة بين عناصر المناخ وانتشار بعض الأمراض، ومدي تأثيرها علي راحة الإنسان وصحته في منطقة الدراسة.

* أولاً: موقع منطقة الدراسة.

تقع منطقة الدراسة فيما بين دائرتي عرض(530- 45 / 31 5 شمالا" ) وبين خطي طول(45 / 29 5 -15 / 32 5 شرقا") ، ويحدها من الشمال البحر المتوسط، ومن الشرق امتداد الهضبة الشرقية، ومن الغرب حافة الهضبة الغربية ،و تمتد منطقة الدراسة علي شكل مثلث قاعدته في الشمال ورأسه في الجنوب ، ويشغل إقليم دلتا النيل مساحة قدرها (22 ألف كم2) أي حوالي (2.2%) من مساحة جمهورية مصر العربية، وتضم منطقة الدراسة كما موضح في الشكل رقم(1) محافظات (كفرالشيخ ، الغربية ، المنوفية ، الدقهلية ، دمياط ، البحيرة، الشرقية ، القليوبية ) وتتضمن أيضا محافظتي القاهرة والأسكندرية.




* ثانيًا: أسباب اختيار الموضوع:-

1- يعد الموضوع أحد الجوانب المهمة لدراسة المناخ التطبيقي.

2- قلة الدراسات العربية التي تتناول العلاقة بين المناخ والأمراض.

3- لم يحظ موضوع الدراسة من قبل الجغرافيين باهتمام يبرز العلاقة بين المناخ وانتشار بعض الأمراض في إقليم دلتا النيل دراسة كمية.

4- زيادة الاهتمام بالمناخ وعلاقته بالأمراض التي تصيب الإنسان نتيجة للتغيرات المناخية في الفترة الأخيرة.
5- عظم المساحة التي يشغلها إقليم دلتا النيل مما ساعد على توافر مجموعة من محطات الأرصاد الجوية تغطي منطقة الدراسة بجانب تركز جزء كبير من سكان مصر في هذا الإقليم.

* ثالثًا: أهداف الدراسة.

- تهدف الدراسة إلى تحقيق عدد من الأهداف التطبيقية تتمثل في :-

1- دراسة وتحليل أهم العناصر المناخية بإقليم دلتا النيل وكذلك العوامل المؤثرة فيها.

2- دراسة أثر العناصر المناخية على راحة الإنسان وصحته.

3- تحليل وتفسير العلاقة الارتباطية بين عناصر المناخ وانتشار بعض أمراض الصيف في منطقة الدراسة.

4- الوقوف على أكثر محافظات منطقة الدراسة انتشاراً أمراض الصيف المختلفة ودور المناخ في ذلك.

5- دراسة الآثار السلبية لعناصر المناخ وتفادي الأخطار الناجمة عن التقلبات المناخية المفاجئة.

6- الوصول إلى أفضل الحلول للحد من انتشار كثير من أمراض الصيف في منطقة الدراسة.

* رابعًا : الدراسات السابقة.

توجد كثير من الدراسات التي تناولت النواحي المناخية والجغرافية وأخرى طبية كل على حدة وعليه يمكن تقسيم الدراسات السابقة على النحو التالي:-

أ-الدراسات المناخية:-

1- دراسة فتحي عبد العزيز أبو راضي (1972): -(رسالة ماجستير) وموضوعها "الجغرافيا المناخية للدلتا" تناول فيها دراسة العناصر المناخية في منطقة الدلتا وخصائصها.

2- دراسة عبد العزيز اللطيف يوسف (1982):- (رسالة دكتوراه) وموضوعها "الخصائص المناخية لعنصر الحرارة في مصر خلال القرن العشرين " تناول فيها العوامل المؤثرة على توزيع درجات الحرارة في مصر، والتوزيع العام لمعدلات درجات الحرارة، والتغير طويل الأمد لمتوسط درجات الحرارة العظمى والصغرى، دراسة أقاليم درجات الحرارة في مصر.

3- دراسة محمد إبراهيم شرف (1990):- (رسالة دكتوراه) وموضوعها "المناخ والزراعة في شمالي مصر" تناولت فيها دراسة المناخ، وتصنيفات التربة الزراعية، ثم دراسة بعض المحاصيل في النطاق الساحلي الشمالي من مدينة رفح حتى السلوم.
4-دراسة محمد فوزي عطا (1992):- (رسالة ماجستير) وموضوعها "مناخ الساحل الشمالي في مصر وآثاره الجغرافية" تناول فيها عناصر المناخ، وأثر بعض هذه العناصر على العمليات الجيمورفولوجية والظاهرات البشرية من رفح حتى السلوم.


5- دراسة شحاتة سيد أحمد (1994):- (رسالة دكتوراه) وموضوعها "موجات الحر والبرد في مصر وأثرها على المحاصيل الزراعية" تناول فيها التعريفات المختلفة لموجات الحر والبرد، دراسة المنخفضات الجوية وموجات الحر والبرد المرتبطة بها، وأهم الخصائص المناخية لموجات الحر والبرد، ثم دراسة العلاقة بين موجات الحر والبرد وبعض المحاصيل الزراعية في مصر.

6- دراسة طارق زكريا إبراهيم (1997): - (رسالة دكتوراه) وموضوعها "دور المنخفضات الجوية في مناخ مصر" تناول فيها توزيعات مراكز الضغط الجوي ونشأة وخطوط سير وتوزيع المنخفضات، كما تناول أثر المنخفضات الجوية، في مظاهر النشاط البشري.

7- دراسة أحمد عبد الحميد الفقي (1999):- (رسالة ماجستير) وموضوعها "الرياح في مصر" تناول فيها العوامل المؤثرة علي الرياح، دراسة الرياح العامة في مصر، سرعة الرياح والرياح السائدة و اليومية والأنواء (العواصف الريحية، الأنواء).

8- دراسة مسعد سلامة مندور (2002):- ( رسالة دكتوراه) وموضوعها "الإشعاع الشمسي في مصر" تناول فيها دراسة توزيع الإشعاع الشمسي في مصر، والعلاقة بين الإشعاع الشمسي والعناصر المناخية الأخرى، أثر الإشعاع الشمسي على بعض الجوانب الجغرافية في جنوب مصر.

9- دراسة ياسر أحمد السيد (2002):- وموضوعها "أثر مناخ دلتا النيل في زراعة المحاصيل الحقلية" وتناولت الدراسة أثر المناخ في تحديد مواعيد زراعة وحصاد المحاصيل الحقلية، و أثر عناصر المناخ في انتشار الآفات الزراعية والكفاءة الإنتاجية لمحاصيل الحبوب.

10- دراسة نشوه محمد إبراهيم مغربي (1999):- (رسالة ماجستير) وموضوعها "المناخ وأثره على الزراعة في محافظة البحيرة" وتناولت فيها العوامل المؤثرة في العناصر المناخية، والعلاقة بين العناصر المناخية وإنتاجية محصولي القمح والقطن.

11- دراسة محمد كامل مسعود (2002):- (رسالة ماجستير) وموضوعها "المناخ و أثره على السياحة الخارجية في مصر" وتناول فيها فترات السياحة المناخية، وفترات الراحة المثلى والاستجمام علي الشواطئ المصرية.

12- دراسة سهير توفيق محمد حسن (2003):- (رسالة ماجستير) وموضوعها "مناخ إقليم شرق الدلتا بمصر" "دراسة تطبيقية" وتناولت فيها العوامل الطبيعية المؤثرة في مناخ إقليم شرق الدلتا، العناصر المناخية وأثرها على بعض الظواهر الطبيعية والإنتاج الزراعي، وعلى راحة الإنسان وصحته.

13-دراسة محمد عيد موسى عيد (2003):- (رسالة دكتوراه) وموضوعها "المناخ وأثره على المحاصيل الزراعية الرئيسية بين فرعي دمياط ورشيد" وتناول فيها العوامل المؤثرة في العناصر المناخية وتأثير عناصر المناخ في زراعة المحاصيل الزراعية الرئيسية، ومع التربة الزراعية والاستهلاك المائي وعلى المحاصيل الحقلية، ومحاصيل الخضروات والفاكهة.

14- دراسة نشوة إبراهيم مغربي (2006):- (رسالة دكتوراه) وموضوعها "المناخ وأثره على بعض جوانب النشاط البشري في صحراء مصر الغربية" وتناولت فيها العوامل الطبيعية المؤثرة على مناخ صحراء مصر الغربية، والعناصر المناخية الرئيسية، وأثر المناخ علي الزراعة والسياحة.


ب- دراسات في الجغرافية الطبية:-

1- دراسة عبد الحميد حسن يوسف (1990):- (رسالة ماجستير) وموضوعها "محافظة الشرقية، دراسة في الجغرافية الطبية" وتناول فيها العوامل المؤثرة في انتشار الأمراض، وأهم الأمراض المنتشرة، محافظة الشرقية وطرق التصدي لها.

2- دراسة محمد نور الدين إبراهيم السبعاوي (1993):- (رسالة دكتوراه) وموضوعها "المشكلات الصحية لسكان محافظة المنيا" وتناول فيها العوامل المؤثرة في الأمراض، وأنواعها.

3- دراسة محمد عبد الحميد السيد الجزائرلي (1995):- (رسالة دكتوراه) وموضوعها "الجغرافيا الطبية لمحافظة الإسكندرية" وتناول فيها العوامل الطبيعية والبشرية المؤثرة في انتشار الأمراض، وأنواع الأمراض المنتشرة.

* خامسًا: مناهج وأساليب الدراسة.المتبعة:-

اعتمدت معالجة موضوع الدراسة على أكثر من منهج ،مثل :-

1- المنهج التاريخي:- في تتبع البيانات المناخية من عام (1965-1998م) بالإضافة إلى تتبع بيانات الأمراض المختلفة للفترة من (2000-2005).

2-المنهج الإقليمي:- وذلك في دراسة إقليم دلتا النيل باعتباره إقليماً متميزاً.

3-المنهج الموضوعي:- في دراسة العناصر المناخية وتأثيرها على انتشار بعض الأمراض في منطقة الدراسة، وآثارها أيضاً في راحة الإنسان وصحته.

4-المنهج الأصولي:- حيث تركزت الدراسة علي العوامل الجغرافية المؤثرة في مناخ منطقة الدراسة، وعناصر المناخ الرئيسية في إقليم دلتا النيل، إلى جانب دراسة العلاقات بين المناخ وانتشار الأمراض.

*أما بالنسبة للأساليب المتبعة فتتمثل في:-

أ- الأسلوب الكمي:-

- تطلبت الدراسة تطبيق الأسلوب الكمي في استقراء البيانات المناخية والإحصاءات الصحية ومعالجتها، حيث يتم استخدام المعادلات الخاصة بالمتوسطات، ومعامل ارتباط بيرسون، وذلك باستخدام الحاسب الآلي في التحليل الإحصائي بالاعتماد على البرامج التالية Excel- Spss
- كما استخدمت بعض المعادلات الرياضية لتحديد راحة الإنسان في إقليم دلتا النيل .

ب- الأسلوب الكارتوجرافي:-

وتم تطبيق هذا الأسلوب عن طريق تحويل البيانات المناخية والإحصائيات الصحية إلى مجموعة من الخرائط والأشكال والرسومات البيانية مثل الأعمدة البيانية، الدوائر النسبية، والدوائر النسبية المقسمة، والمنحنيات، والتظليل النسبي (الكوروبلث) وذلك اعتماداً على البرامج التالية في تمثيل هذا الأسلوب وهي (9.1 Excel/ Auto cad/ Arc Map )

ج- الأسلوب التحليلي:-

فقد اعتمدت الدراسة على دراسة العناصر المناخية وتحليل العوامل المؤثرة فيها إلى جانب دراسة بعض الأمراض المنتشرة، وخاصة خلال فصل الصيف والعوامل المؤثرة في توزيعها في إقليم دلتا النيل.

* سادسًا:. مصادر بيانات الدراسة :-

تم الحصول على البيانات الخاصة بالدراسة من عدة مصادر أهمها:

1- الهيئة العامة للأرصاد الجوية:- اعتمدت الطالبة على البيانات المناخية الشهرية والسنوية خلال الفترة من (1965حتى 1998) لعدد من محطات الأرصاد الجوية جدول (1) وشكل رقم(2).

2- وزارة الصحة والسكان:- حصلت الطالبة منها على بيانات خاصة بضربات الشمس والأمراض المعدية (التيفود , والباراتيفود/ الدوسنتاريا/ الالتهاب الكبد الوبائي) خلال الفترة الممتدة بين عامي (2000-2005). والأمراض الجلدية وأمراض العيون خلال الفترة الممتدة بين عامي(2002-2005).
3- مصلحة المساحة:- ومنها اطلعت الطالبة علي خرائط منطقة الدراسة؛ وذلك لعمل خريطة الأساس للمنطقة.

4- مديريات الشئون الصحية: -حصلت الطالبة علي بعض البيانات الصحية الخاصة بالأمراض المعدية.

5- المقابلات الشخصية: -حيث إنها عالجت النقص في استكمال بيانات البحث من خلال مقابلة نخبة من أساتذة الطب المتخصصين.
6- شبكة المعلومات الدولية (الانترنت):- فقد استعانت بها الطالبة في الحصول على بعض النقاط المتعلقة بالبحث وخاصة في المجال الطبي، والتعرف على أفضل طرق البحث العلمي في معالجة البيانات.




*سابعا" - مشكلات وصعوبات الدراسة التي واجهت الطالبة

1- واجهت الطالبة صعوبة الحصول على البيانات المناخية اللازمة للبحث وخاصة البيانات الحديثة بعد عام (1998).

2- صعوبة الحصول على البيانات الصحية، نتيجة عدم توافر معظم البيانات وخاصة في الفترة ما قبل عام (2000) لعدم تدوينها ولسوء حفظها، وأيضاً تضارب البيانات وعدم توافقها مع بعضها.

3- قلة المراجع العربية التي تضمنت دراسة المناخ وعلاقته بالأمراض المختلفة.

4- اتساع مساحة المنطقة، وكثرة البيانات التي تطلبها البحث مما تطلب كثيرا من الوقت والجهد وخاصة في تحليل البيانات المناخية والطبية.

5- كثرة الإجراءات اللازمة للحصول على البيانات سواء المناخية منها أو الطبية .


*سابعًا محتويات الدراسة.

يتضمن هذا البحث ستة فصول تسبقها مقدمة وتعقبها خاتمة وقائمة بالمصادر والمراجع، والملاحق.

* المقدمة:- تشمل تعريفا بمنطقة الدراسة، وأهمية وأسباب اختيار الموضوع، والهدف منه، والمناهج والأساليب المتبعة، ومصادر بيانات الدراسة، وصعوبات الدراسة، وأخيراًمحتويات الدراسة.

*الفصل الأول:-

يتناول دراسة العناصر المناخية و العوامل الطبيعية المؤثرة فيها في إقليم دلتا النيل والتي تشمل الموقع الفلكي والجغرافي، ومظاهر السطح، والمسطحات المائية، وتوزيع الكتل الهوائية، والمنخفضات الجوية والتي تؤثر في العناصر المناخية، ومن ثم تؤثر بدورها على صحة الإنسان، ومدى تعرضه للإصابة بالأمراض. كما تضمنت أيضاً دراسة العناصر المناخية المتمثلة في الإشعاع الشمسي، ودرجة الحرارة، والضغط الجوي، والرياح، والرطوبة النسبية، والأمطار، وينتهي الفصل بتقسيم منطقة الدراسة إلى أقاليم مناخية.

* الفصل الثاني:-

ويعرض هذا الفصل أثر العناصر المناخية على راحة الإنسان وصحته في إقليم دلتا النيل ويشمل دراسة أثر عناصر المناخ في راحة الإنسان من حيث التوازن الحراري والمائي لجسم الإنسان، وتتمثل في العلاقة بين بعض عناصر المناخ وراحة الإنسان من خلال أثر كل من درجة الحرارة، والرياح والرطوبة النسبية، ثم يلي ذلك دراسة علاقة عناصر المناخ بصحه الإنسان وتتمثل في دراسة أثر عناصر المناخ في انتشار بعض الأمراض، وخاصة ضربات الشمس والأمراض المعدية وأمراض العيون والأمراض الجلدية في منطقة الدراسة.

* الفصل الثالث:-

ويركز هذا الفصل على دراسة أثر العناصر المناخية في انتشار بعض الأمراض المعدية في إقليم دلتا النيل، وذلك من خلال دراسة التوزيع الجغرافي لهذه الأمراض والعوامل المؤثرة في هذا التوزيع، ودراسة التوزيع الشهري والفصلي والسنوي حسب السن والنوع لبعض الأمراض المعدية مثل التيفود والباراتيفود، الدوسنتاريا، الالتهاب الكبد الوبائي (A) ومقارنة بعض محافظات منطقة الدراسة بمحافظات الوجه القبلي من حيث عدد حالات الإصابة بهذه الأمراض للوقوف على أهم العوامل المؤثرة في توزيعها.


* الفصل الرابع:-

يدرس أثر العوامل المناخية على انتشار بعض أمراض العيون في إقليم دلتا النيل، حيث يعرض أهم أمراض العيون التي تنتشر خلال فصل الصيف، ثم التوزيع العددي والنسبي لعدد حالات الإصابة، وأيضاً التوزيع الجغرافي تبعاً للسن والنوع، ومقارنة هذا التوزيع ببعض محافظات الوجه القبلي، ودراسة أهم العوامل المؤثرة في هذا التوزيع.

* الفصل الخامس:-

يتضمن دراسة أثر عناصر المناخ على انتشار بعض الأمراض الجلدية في إقليم دلتا النيل، من خلال دراسة أهم هذه الأمراض والتوزيع العددي والنسبي لها، ومن ثم التوزيع الجغرافي لها حسب السن والنوع والعوامل المؤثرة في هذا التوزيع، وأخيراً مقارنة منطقة الدراسة ببعض محافظات الوجه القبلي.

* الفصل السادس:-

ويهتم بدراسة أكثر محافظات منطقة الدراسة انتشارا لأمراض الصيف من خلال تقسيمها إلى مجموعة من الفئات إلى جانب التركيز على بعض العوامل غير المناخية المؤثرة في توزيع الأمراض في إقليم دلتا النيل.


وتأتي بعد ذلك الخاتمة و تشمل أهم النتائج والتوصيات التي تقترحها الدراسه، ثم قائمة بالمصادر والمراجع والملاحق.












الصور المرفقة
اسم الملفنوع الملفحجم الملفالتحمــيلمرات التحميل
خريط الأساس.jpg‏ 56.2 كيلوبايت المشاهدات 1475
اسم الملفنوع الملفحجم الملفالتحمــيلمرات التحميل
المحطات.jpg‏ 62.7 كيلوبايت المشاهدات 1204
اسم الملفنوع الملفحجم الملفالتحمــيلمرات التحميل
9.jpg‏ 70.7 كيلوبايت المشاهدات 1112
توقيع :

حسابي على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك

https://www.facebook.com/profile.php?id=100022255245260

على تويتر

https://twitter.com/Dr_Mokhtar1981

عرض البوم صور مؤسس المنتدى   رد مع اقتباس
قديم 23-05-2012, 01:32 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
 
الصورة الرمزية مؤسس المنتدى

البيانات
التسجيل: Dec 2006
العضوية: 7
المشاركات: 7,869 [+]
بمعدل : 1.79 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4240
نقاط التقييم: 12599
مؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond repute


الإتصالات
الحالة:
مؤسس المنتدى غير متواجد حالياً

كاتب الموضوع : مؤسس المنتدى المنتدى : جغرافية المناخ
افتراضي رد: المناخ وأثره على أنتشار بعض أمراض الصيف في إقليم دلتا النيل


"الخاتمة"
يتضح من هذه الدراسة التى تخللت فصول الرسالة مدى تأثير الظروف المناخية لدلتا النيل على أنتشار بعض أمراض الصيف حيث شكلت هذه الظروف المناخية جوا ملائما لتكأثر البكتريا والفطريات التى تساعد على أنتشار الكثير من الأمراض فى منطقة الدراسة ،وعلىه نستنتج بعض النتائج ونخرج ببعض التوصيات التى تسهم فى الحد من أنتشار بعض هذه الأمراض التى تصيب سكأن إقليم دلتا النيل وذلك على النحو التإلى:-



أولاً: نتائج الدراسة:
1) يتأثر مناخ دلتا النيل بالكثير من العوامل الطبيعية منها الموقع الفلكى الذى له دور بارز فى التباين المناخى لأجزاء منطقة الدراسة ,كما كأن للمسطحات المائية ( البحر المتوسط ) دور إيجابي فى إيجاد اختلاف بين شمال منطقة الدراسة وجنوبها، وللمسطحات المائية الأخرى تأثيرات محلية فى مناخ المنطقة، وخاصة فى ارتفاع معدلات الرطوبة النسبية، أما التأثير الطبيعى بالنسبة لسطح دلتا النيل فهو يتميز بالاستواء فليس عاملاً واضح التأثير فى سمات العناصر المناخية, فهو لايشكل دوراً رئيساً فى مناخها.


2 - أما بالنسبة للكتل الهوائية والمنخفضات الجوية فلها تأثير واضح فى مناخ دلتا النيل ؛ إذ تعد السبب الرئيسي فى حالات عدم استقرار الجو، وأظهرت الدراسة مدى تأثير المنخفضات الجوية ومايصاحبها من الجبهات الباردة والدافئة وتأثيرها السلبى على أنتشار الكثير من الأمراض ومسبباتها المتمثلة فى تكأثر الحشرات ونمو البكتريا والفطريات

3) تبين أنه لايوجد عنصر مناخى واحد فى إقليم دلتا النيل يكون تأثيره مطلقا على أنتشار الأمراض بل هناك تداخل كبير بين العناصر المناخية وبعضها البعض فالأمراض التى تصيب الإنسان تقل فى ظروف معينة ولكنها تزداد فى ظروف أخرى.

4) أظهرت الدراسة أن إقليم دلتا النيل يحظى بنصيب وافر من كمية الإشعاع الشمسى إذ يصل اقصاه فى شهر ( يونيو) وأدناه فى شهرى ( ديسمبر، ويناير ) كما يزيد معدل ساعات سطوع الشمس الفعلية إلى (11.8 ساعة/يوم) فى فصل الصيف؛ مما يزيد من احتمال الإصابة بالضربة الشمسية وزيادة حالات الإصابة بالأمراض الجلدية وأمراض العيون ، ويأتى فصل الصيف فى مقدمة فصول السنة من حيث ارتفاع درجات الحرارة؛ حيث تتراوح درجة الحرارة خلاله بين (523.8م – 527.4م )بينما يمثل فصل الشتاء أدنى الفصول في درجة الحرارة إذ تتراوح بين (512.7م – 515.8م) وهناك اختلاف كبير بين المناطق الساحلية والمناطق الداخلية، وهذا التباين له تأثيره الواضح فى تباين معاملات راحة الإنسان وعلى تباين معدلات الإصابة بالأمراض المعدية وأمراض العيون والأمراض الجلدية التى تصيب سكأن إقليم دلتا النيل، ويمثل شهر يناير أقل شهور السنة تسجيلاً لدرجة الحرارة المرتفعة، حيث تتراوح درجة الحرارة خلاله مابين (511.8م – 515.8م) ، ويعد شهر أغسطس أعلى شهور السنة حرارة، حيث تتراوح درجة الحرارة خلاله بين (525.6م – 527.6م) ، وتتراوح المعدلات السنوية لدرجة الحرارة في المحطات المُناخية بمنطقة الدراسة ما بين (519.5م – 521.4م) ، ويسجل شهر مايو أعلى شهور السنة تسجيلاً لقيم المدى الحراري، حيث يتراوح المدى الحراري خلاله بين (57.8م – 517.2م)، ويسجل شهر ديسمبر أدنى شهور السنة، حيث يتراوح المدى الحراري خلاله بين (56.2م – 513.2م) ،وتتـراوح المعـدلات السنويـة للمدى الحراري بين (56.6م – 515م) ويؤثر اتجاه الرياح فى إقليم دلتا النيل على أنتشار الكثير من الأمراض حيث يتضح من الدراسة أن الاتجاة السائد فى المنطقة هو الرياح الشمالية بأنواعها ( الشمال ، الشمال الغربي ، الشمال الشرقي ) فلها النصيب الأكبر من النسب المئوية لمرات تكرار هبوب الرياح على دلتا النيل وأن كان الغالب هو الاتجاه الشمإلى الغربي من إجمإلى الهبوب على المنطقة ، حيث يصل إلى ( 30.9%) يليه الشمال الشرقي ( 14.5% ) ثم الشمال ( 12.3 % ) ويتراوح معدل الاتجاه الشمإلى الغربي بين (20.7% و 41.1%)، ومعدل الاتجاه الشمإلى الشرقي بين ( 7.6% و 26% ) بينما الاتجاه الشمإلى يتراوح بين ( 7% - 18.2%)، ويمثل فصل الصيف أكثر الفصول استقرارًا حيث يتسم بالثبات من ناحية الضغط الجوي، وبالتإلى الاستقرار في نظام هبوب الرياح السطحية، وتنخفض معدلات السكون في فصل الصيف عادة عن فصل الشتاء حيث تصل إلى ( 8.2% )، وتتباين فصول السنة فيما بينها من حيث سرعة الرياح، حيث يصل معدلها السنوي إلى ( 10.4 كم / ساعة ) ويلاحظ أن أعلى متوسط سنوي لسرعة الرياح يكون في المحطات الساحلية؛ حيث تصل إلى ( 12.2 كم / ساعة ) في بلطيم( 14.4كم/ ساعة ) في الإسكندرية وفي دمياط ( 10.4 كم / ساعة) وهذا ناتج عن مرور الأنخفاضات الجوية فوق البحر المتوسط، وتؤثر الرياح المحلية المتمثلة فى (رياح الخماسين)تأثيرا سلبيا فى زيادة حالات الإصابة بأمراض العيون، وخاصة حساسية العين (الرمد الربيعى ) حيث أنها تكون محملة بالرمال والاتربة؛ مما يزيد من نسبة الإصابات، وتبلغ الرطوبة النسبية ذروتها خلال شهري (ديسمبر – يناير ) ويرجع ذلك لأنخفاض درجة الحرارة، وبالتإلى قلة قدرة الهواء على حمل بخار الماء، ويبلغ المتوسط الشهري للرطوبة النسبية أقصاه في شهري ( يوليو وأغسطس ) في الجهات الساحلية، وعلى عكس الوضع في الجهات الداخلية، ويتراوح المتوسط السنوي للرطوبة النسبية في دلتا النيل ما بين ( 53% - 72% )

5) تنقسم دلتا النيل مناخيا إلى إقليمين مناخيين على حسب معامل ديمارتون فهناك الإقليم شبه الجاف المتمثل في ( الإسكندرية ، رشيد ، بلطيم) أما المناخ الجاف فيتمثل في ( دمياط ، دمنهور ، جناكليس ، طنطا ، قويسنا ، المنصورة ، الزقازيق ، بهتيم ، القاهرة ) ومن ثم يؤثر ذلك على راحة الإنسان وصحته فى منطقة الدراسة

6) يتباين الكسب والفقد الحرارى لجسم الإنسان فى إقليم دلتا النيل من منطقة إلى أخرى تبعا لتباين الحرارة زمنيا ومكأنيا حيث يصل الفقد الحرارى إلى أقصاه خلال فصل الشتاء حيث يصل فى المتوسط إلى (-191 كيلو سعر حرارى / الساعة )، يليه فصل الربيع بمتوسـط يصل إلى(- 48 كيلو سعر حرارى /الساعة ) بينما يشهد فصل الصيف والخريف كسبا حراريا يصل (89 كيلو سعر حرارى /الساعة ) (-11كيلو سعر حرارى /الساعة ) على الترتيب فى حين أن هناك فقد حرارى فى كل ليإلى فصول السنة لتصل أقصاها فى ليالى فصل الشتاء، ويكون لذلك تأثير غير مريح بالنسبة لسكان منطقة الدراسة , مما يصيبهم بالضيق والأنزعاج

7) يفقد جسم الإنسان كميات كبيرة من الماء خلال فصل الصيف حيث يصل معدل العرق أقصاه أثناء النهار مقارنة بباقى فصول السنة؛ إذ يصل (70 جرام /ساعة ) ويزداد معدل إفراز العرق كلما اتجهنا جنوبا فى إقليم دلتا النيل لارتفاع درجة الحرارة؛ مما يزيد من احتمال تعرض السكان للإصابة بضربات الشمس والإنهاك الحرارى وخاصة الذين يعملون فى النشاط الزراعى والأعمال الأخرى .

8) - يوجد لدرجة الحرارة تأثير مباشر وغير مباشر على راحة الإنسان حيث إن لها دورًا كبيرًا فى تحديد درجة راحته المناخية فتوصلت دراسة جفنى إلى أن فصل الشتاء يعتبر فصل عدم راحة بالنسبة لسكأن منطقة الدراسة؛ حيث ينخفض معدل درجة الحرارة فى هذا الفصل عن(517 م) فيؤثر ذلك على راحة الإنسان وأيضا يتشابة فصل الصيف فصل الشتاء، حيث يعتبر أيضا فصل عدم راحة بينما يمثل فصلا الربيع والخريف فصول راحة، وخاصة فصل الخريف فهو فصل معتدل ملائم لراحة الإنسان فى إقليم دلتا النيل .

9) يتبين من دراسة أثر درجة الحرارة والرياح فى راحة الإنسان أن منطقة الدراسة خلال فصلى الربيع والخريف، تتميز بمناخ مائل للبرودة , بينما يتميز بالبرودة فى فصل الشتاء , ويكون لطيفا" أثناء فصل الصيف فى معظم منطقة الدراسة طبقا لمعادلة سيبل وباسل .

10) تعد الرطوبة النسبية عنصرًا مناخيًا مهمًا لما تلعبه من دور فعال فى راحة الإنسان ونشاطه من خلال تجديدها لفاعلية الحرارة وتبعا لتطبيق معادلة أوليفر يتضح أن فصلى الشتاء والصيف تمثلان فصول عدم الراحة بالنسبة لسكأن منطقة الدراسة أما فصلى الربيع والخريف فيشعر 50 % من السكان بالراحة خلالهما

) يتضح من الدراسة أنه لايمكن أن نجد عنصراً مناخياً إلا وله تأثيره على صحة السكان فى أرجاء محافظات إقليم دلتا النيل الا أن تأثير بعض عناصر المناخ قد يكون أقوى من غيره ، فدرجة الحرارة والرطوبة النسبية يمثلان أبرز العناصر المناخية التى لها تأثير مباشر ومحسوس على راحة وصحة الإنسان فى منطقة الدراسة .

12) وتبين من الدراسة أن معدل حالات الإصابة بالضربة الشمسية يختلف زمنيا حيث يرتفع تدريجيا حتى يصل إلى نهايته العظمى خلال فصل الصيف؛ إذ تصل نسب الإصابة إلى (64%) يليه فصل الخريف (31%) فالربيع (5%) ولم يسجل الشتاء أية حالات إصابة بالضربة الشمسية نتيجة لأنخفاض درجة الحرارة خلال هذا الفصل وأنخفاض معدل ساعات سطوع الشمس وقلة كمية الإشعاع الشمسى .

13) يعتبر فصل الصيف فى إقليم دلتا النيل أكثر فصول السنة أنتشارا للأمراض المعدية و الأمراض الجلدية وأمراض العيون نتيجة ارتفاع درجات الحرارة وزيادة معدل ساعات سطوع الشمس كلها تعمل متضافرة على ارتفاع نسبة الإصابة بهذه الأمراض سواء بطريقة مباشرة أو غير مباشرة .

14) وتوصلت الدراسة إلى أثر عناصر المناخ فى الإصابة بالأمراض المعدية حيث نجد أن مرض الالتهاب الكبدى الوبائى ( (a ياتى فى مقدمة الأمراض المعدية فهو يشكل (45.8 %)، يليه مرضا التيفود والباراتيفود (32.7 %) من إجمالى نسبة الإصابات، ثم مرض الدوسنتاريا (21.5 %)، ويلاحظ زيادة نسبة الإصابة بالأمراض المعدية، وخاصة التيفود والباراتيفود بصفة عامة فى المناطق الريفية عن الحضرية فترتفع نسبة الإصابة فى محافظتى الشرقية والبحيرة لتصل (26.1%,24.2%) على الترتيب من جملة الإصابات , ويرجع ذلك إلى ظروف مرتبطة بالبيئة البشرية إلى جانب التأثير غير المباشر لعناصر المناخ المتمثلة فى تهيئة الظروف الجوية لتكأثر الحشرات ولنمو البكيتريا والطفيليات المسببة للمرض، وبالنسبة لمرض الدوسنتاريا تأتى محافظة المنوفية فى مقدمة محافظات منطقة الدراسة من حيث نسبة الإصابة إذ تبلغ (24.1%) من جملة الإصابات ويرجع ذلك إلى أنتشار الذباب الذى ينمو بكثرة خلال فصل الصيف، وهو يمثل اكثر الحشرات نقلا للمرض إلى جأنب عدم توافر مياه الشرب النقية، وتستهدف الأمراض المعدية بصفة عامة جميع الفئات العمرية، ولكن بدرجات متفاوتة .

15) ونستنتج من دراسة عناصر المناخ فى أنتشار أمراض العيون أن فصل الصيف يمثل أعلى الفصول من حيث نسبة حالات الإصابة التى بلغت (45.8 %) من جملة الإصابات يليه فصل الربيع (28.5%) ثم يلي ذلك فصلا الخريف والشتاء بنسبة (21.2%,4.5%)على الترتيب, ويمثل شهر يناير اقل الشهور من حيث معدل الإصابات فى حين يمثل شهر (أغسطس ) أعلاها، ويعود ذلك إلى تأثير موجات الحر خلال فصلى الربيع والصيف على العين والتى تساعد على التهاب الجفون، وزيادة حالات الإصابة بحساسية العين وخاصة أثناء هبوب الرياح الخماسينية التى تثير معها الرمال والاتربة والتى تؤثر بدورها سلبيا على عين الإنسان، وترتفع نسبة الإصابة فى الفئة العمرية بين (15< 45 سنة) (45< 65 سنة) بالأمراض الجلدية، وتستهدف حالات الإصابة معظم الفئات العمرية وتكون اقل ظهورا فى الإناث عنها فى الذكور فى بعض محافظات منطقة الدراسة ويظهر ارتباط قوي بين عناصر المناخ المحلية ومدى أنتشار أمراض العيون .

16) يمثل شهرا ( ديسمبر ويناير ) أقل الشهور من حيث معدل حالات الإصابة بالأمراض الجلدية فى حين يصل أقصى معدل حالات الإصابة خلال شهر ( يوليو ) ويعتبر فصلا الربيع والصيف أعلى الفصول بينما يصل أدناها خلال فصل الشتاء نتيجة أنخفاض درجة الحرارة والرطوبة النسبية مما يقلل من زيادة إفراز العرق الذى له الدور الأكبر فى ارتفاع نسبة حالات الإصابة بالأمراض الجلدية، وتنتشر هذه الأمراض بصورة كاملة فى جميع الفئات العمرية، ولكنها ترتفع بشكل ملحوظ فى الفئة العمرية من (15 < 45 سنة) والفئة العمرية من ( 45 < 65 سنة ) وترتفع نسبة الإصابة فى الذكور عن الإناث بصورة ملحوظة فى محافظات منطقة الدراسة












توقيع :

حسابي على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك

https://www.facebook.com/profile.php?id=100022255245260

على تويتر

https://twitter.com/Dr_Mokhtar1981

عرض البوم صور مؤسس المنتدى   رد مع اقتباس
قديم 23-05-2012, 01:34 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
 
الصورة الرمزية مؤسس المنتدى

البيانات
التسجيل: Dec 2006
العضوية: 7
المشاركات: 7,869 [+]
بمعدل : 1.79 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4240
نقاط التقييم: 12599
مؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond repute


الإتصالات
الحالة:
مؤسس المنتدى غير متواجد حالياً

كاتب الموضوع : مؤسس المنتدى المنتدى : جغرافية المناخ
افتراضي رد: المناخ وأثره على أنتشار بعض أمراض الصيف في إقليم دلتا النيل

ثأنيا:- التوصيات :-
تبقى عدة توصيات واقتراحات تهدف إلى الحد من أنتشار أمراض الصيف بين سكأن منطقة الدراسة تحت ظروفها المناخية وهي:-


- ينصح بعدم التعرض المباشر لأشعة الشمس، لاسيما أثناء فترات النهار خاصة بالنسبة للعاملين فى النشاط الزراعى، أو فى بعض الأعمال التى يتعرض العاملون فيها لأشعة الشمس مباشرة حتى لايصابوا بضربات الشمس والإنهاك الحرارى.

2- يوصى باستخدام وسائل التهوية الصناعية أو الآلية عن طريق استعمال المروح الكهربائية أوسحب الهواء بمراوح شافطة، وهذا يؤدي إلى خفض مستوي الرطوبة، وخاصة داخل المؤسسات الحكومية والمنازل ووسائل النقل المختلفة، والأفضل من ذلك استعمال تكييف الهواء في المناطق المغلقة الذي يحمل خاصية تنظيم حرارة الجو وازالة الأتربة العالقة بالهواء؛ حتى يشعر الإنسان بالراحة، ولايتعرض إلى خطورة ارتفاع درجة الحرارة وما تسببه من أمراض .

3- توعية السكان بخطورة تناول المأكولات والألبان من الباعة الجائلين، والمعرضة لكل أنواع التلوث، والتى تزداد بصورة كبيرة خلال فصل الصيف؛ نتيجة لتهيئة الظروف الجوية لتكأثر الحشرات وخاصة الذباب الذى ينقل الكثير من الأمراض وخاصة التيفود والدوسنتاريا، إلى جانب نمو البكتريا فى هذا الجو الحار وذلك يتم عن طريق توعية المواطنين عن طريق وسائل الإعلام المرئية والمسموعة .

4- تدبير المياه النقية الصالحة للشرب وللاستعمال الشخصى والمنزلى لجميع السكان سواء فى المناطق الريفية أوالحضرية فى منطقة الدراسة.

5- يقترح عمل نشرات توعية للمصطافين فى المناطق الساحلية فى منطقة الدراسة للوقوف على أخطار التعرض لأشعة الشمس المباشرة خلال فترات النهار أثناء جلوسهم على الشواطئ؛ للحد من أنتشار الأمراض الجلدية وخاصة النمش والكلف الشمسى إلى جانب توفير الإسعافات السريعة لعلاج هذه الأمراض.

6- ينصح بمتابعة النشرات الجوية فى وسائل الإعلام المخلتفة لمعرفة أخبار الطقس من حيث درجة الحرارة، ونسبة الرطوبة، وسرعة الرياح، وكل ذلك يساعد على تحديد نوعية الملابس التي تناسب هذا الجو حتى يشعر الإنسان بالراحة المثلى.

7- يوصى بتوفير احصائيات طبية بصورة دورية، وعقد ندوات، ومؤتمرات، وعمل أبحاث تهتم بدراسة العلاقة بين المناخ ومدى انتشار الأمراض فى جميع محافظات الجمهورية، ومتابعة أثر التغيرات المناخية فى ظهور كثير من الأمراض المرتبطة بها .

8- الاهتمام بعملية تسجيل الحالات المصابة بالأمراض المختلفة وفصليتها وتدوينها بصورة سهلة ومبسطة لسهولة الاطلاع عليها، وعدم تضاربها مع بعضها.

9- تسهيل الإجراءات للحصول على البيانات الطبية من مصادرها الأصلية؛ مما يشجع على زيادة الاهتمام بدراسة الأمراض وتوزيعها الجغرافي، والوقوف على أهم العوامل المؤثرة في هذا التوزيع سواء كأنت عوامل طبيعية أوبشرية.
10- توعية سكأن منطقة الدراسة بخطورة الرياح المحلية (الخماسين) عن طريق وسائل الإعلام وما تسببه من أمراض، وبخاصة أمراض العيون (الرمد الربيعي و الحبيبي) لمعرفة وقت حدوثها وأضرارها الصحية، وكيفية الوقاية منها .

11- تجفيف البرك والمستنقعات لما لها من دور غير مباشر في نقل كثير من الأمراض عن طريق تكاثر الحشرات والبعوض بها .

12- الإشراف الصحي على المحلات الصناعية والفنادق والمطاعم، وخاصة خلال فصل الصيف نتيجة ارتفاع حالات التسمم الغذائي، وسرعة فساد الأطعمة خلال هذا الوقت من السنة.

13- تدبير الوسائل السريعة للتخلص من المخلفات السائلة وتعميم شبكة المجاري والعناية بدورات المياه وحمأمات السباحة التي لها دور كبير في نقل كثير من الأمراض وخاصة الأمراض الجلدية.

14- عمل مسح ميدأني عن طريق الجهات المعنية لجميع محافظات الجمهورية خلال فصول السنة المختلفة لمعرفة أهم الأمراض المرتبطة بفصل دون الآخر للعمل على الحد منها، وتوعية المواطنين بخطورتها.

15- الاهتمام بتجهيز مستشفيات الحميات لاستقبال الحالات المصابة بالأمراض المعدية، وتوفير الأمصال والتطعيمات الخاصة بها .

وأخيرا تنصح الباحثة سكأن إقليم منطقة الدراسة للوقاية من أمراض الصيف مراعاة مايلي:-

(أ)- يجب أن تكون الملابس متسعة، وخاصة حول الرقبة والصدر، ولونها أبيض تعكس أشعة الشمس ويفضل أن تكون من القطن .

(ب)- تستعمل القبعات الشمسية من قماش أبيض للوقاية من أشعة الشمس.

(ج)- تستعمل المظلات البيضاء ونظارات الشمس الطبية الداكنة اللون لوقاية العينين من أشعة الشمس.

(د)- يجب الإقلال من تناول المأكولات ذات السعرات الحرارية العإلىة التي تزيد من ارتفاع درجة حرارة الجسم، وخاصة في شهور الصيف، وتعويض ذلك بالإكثار من تناول النشويات والخضروات والفواكة.

(هـ)- يجب شرب الماء بكثرة في فصل الحرارة، وتناول الكمية المناسبة من ملح الطعام.

(و)- يجب الابتعاد عند المجهود العضلي أثناء التعرض للموجات الحرارية خلال ساعات النهار.

(ز)- يجب الإكثار من الحدائق والمسطحات الخضراء والنافورات خارج المنازل، وفي الميادين؛للحد من ارتفاع درجات الحرارة أثناء شهور الصيف.

(ح)- العناية بالصحة الشخصية بكثرة الاستحمام والتوعية من خلال وسائل الدعاية المختلفة بنشر إعلانات وصور وطبع مجلات وكتب مبسطة للتوعية بالأمراض المتوطنة والمعدية وأسباب العدوي وتوطنها وسبل الوقاية منها.












توقيع :

حسابي على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك

https://www.facebook.com/profile.php?id=100022255245260

على تويتر

https://twitter.com/Dr_Mokhtar1981

عرض البوم صور مؤسس المنتدى   رد مع اقتباس
قديم 23-05-2012, 01:35 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
 
الصورة الرمزية مؤسس المنتدى

البيانات
التسجيل: Dec 2006
العضوية: 7
المشاركات: 7,869 [+]
بمعدل : 1.79 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4240
نقاط التقييم: 12599
مؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond repute


الإتصالات
الحالة:
مؤسس المنتدى غير متواجد حالياً

كاتب الموضوع : مؤسس المنتدى المنتدى : جغرافية المناخ
افتراضي رد: المناخ وأثره على أنتشار بعض أمراض الصيف في إقليم دلتا النيل


أولاً:- (قائمة المراجع العربية)

1- إبراهيم، محمد توفيق محمد (1996):"أبعاد المناخ الجاف على وادي النيل في مصر وأثره على النشاط البشري" (دراسة في المناخ التطبيقي)،رسالة ماجستير غير منشورة، كلية الآداب "سوهاج "، جامعة جنوب الوادي.

2- أبوراضي، فتحي عبد العزيز (2003):"الجغرافيا المناخية والنباتية"، دار المعرفة الجامعية، الإسكندرية.

3- أقلاديوس، أنيس فهمي (1989): "أمراض الصيف"، دار المعارف ،الطبعة الثانية، القاهرة.

4– الجزايرلي، محمد عبد الحميد السيد (1995): "الجغرافيا الطبية لمحافظة الإسكندرية، رسالة دكتوراه غير منشورة، كلية الآداب، جامعة الإسكندرية.

5- الحسن ، خالد وآخرون (1990) : " أمراض العيون " جامعة العرب الطبية، سوريا.

6- الديب، حمدي أحمد (1986): "المصايف الشاطئية في مصر" دراسة في جغرافية السياحة دكتوراه غير منشورة ، كلية الآداب، جامعة القاهرة.

7- السيد، ياسر أحمد (2004):"المناخ والزراعةدراسة في الجغرافيا المناخية التطبيقية لبيئة دلتا النيل"، دار المعرفة الجامعية، الإسكندرية.

8- الشلش، على حسين (1972):"استخدام بعض المعايير الحسابية في تحديد أقاليم العراق المناخية"، مجلة كلية الآداب ،جامعة الرياض ،المملكة العربية السعودية ،المجلد الثاني ،السنة الثانية.
9- الفقي، أحمد عبدالحميد (1999): "الرياح في مصر"،رسالة ماجستير غير منشورة،كلية الآداب ،جامعة عين شمس ،القاهرة.

10- ـــــــــ (2007):"مناخ القاهرةالكبرى"،رسالة دكتوراه غير منشورة،كلية الآداب،جامعة عين شمس ،القاهرة.

11- الفندي، محمد جمال الدين (1962):" طبيعيات الجو وظواهره"، ط2، مكتبة نهضة مصر، القاهرة.
12- النجار، عبد الرحمن محمد (1997): "الأمراض المعدية وسبل الوقاية منها"، دار الفكر العربي، القاهرة.

13- الهيئة العامة للأرصاد الجوية(1996): "الأطلس المناخي لمصر" ،القاهرة.

14- ايوب، فوزية (1984):"العوامل الاجتماعية المؤثرة في الصحة والمرض"،مجلة الدراسات الاجتماعية، جامعة الأزهر، العدد الرابع، القاهرة.

15- باكاكس، ت (1985): "الأبعاد الصحية للتحضر" ترجمة محمد عبد الرحمن الشرنوبي، الجمعية الجغرافية الكويتية، الكويت .

16- بدر الدين، محمد عبده (2003) :"جغرافية الدواء"، دار المعرفة الجامعية، الإسكندرية.

17- جودة، حسنين جودة(2000): "جغرافية مصر الإقليمية وخريطة المستقبل للمعمور المصري، دارالمعرفة الجامعية ، الإسكندرية.

18- حمد، أحمد مصطفي (1991):"الطاقة الشمسية والإنتاجية العضوية"،الهيئة المصرية للكتاب،القاهرة.

19- حمدان، جمال (1982): "شخصية مصر " دراسة في عبقرية المكان،الجزء الأول ،القاهرة.

20- رشاس، عبد الناصر (2006): "أثر المناخ على صحة الإنسان "، مجلة الأرصاد الجوية، العدد السادس (يوليو)، الهيئة العامة للأرصاد الجوية ، القاهرة

21- سالم، طارق زكريا إبراهيم (1997):"دور المنخفضات الجوية في مناخ مصر"،دراسة في الجغرافيا المناخية، رسالة دكتوراه غير منشورة، كلية الآداب، جامعة الزقازيق.

22- ـــــــــــــ (2003):" المناخ وراحة الأنسان في إمارة عسير بالمملكة العربية السعودية"، مركز بحوث الشرق الأوسط، العدد الثالث عشر، سبتمبر.

23- سليمان، كامل حنا (1978):"مناخ جمهورية مصر العربية"، مطبوعات الهيئة العامة للأرصاد الجوية، القاهرة.

24- شحادة، نعمان (1998):"الجغرافيا المناخية"، دار المستقبل للنشر والتوزيع، الطبعة الرابعة،الأردن.

25- ـــــــــ (1998):"علم المناخ المعاصر"، ط1، دار القلم للنشر والتوزيع، الإمارات العربيةالمتحدة.

26- شرف، عبد العزيز طريح (1986):"البيئة وصحة الإنسان في الجغرافيا الطبية"، دار الجامعات المصرية، الإسكندرية.

27- ـــــــــــــ (1995):"الجغرافيا المناخية والنباتية"، دارالمعرفة الجامعية، الإسكندرية.

28- شريف، إبراهيم إبراهيم (1978): "الحرارة بالوحدات الدولية"، دارالمعارف، الإسكندرية.

29- طلبة، شحاتة سيد أحمد (1994):"موجات الحر والبرد في مصر وأثرها على المحاصيل الزراعية" دراسة في المناخ التطبيقي-، رسالة دكتوراه غير منشورة، كلية الآداب، جامعة القاهرة.

30- عبد العظيم، محمد نجيب (1996):"علم الجغرافيا المعاصر" ، القاهرة.

31- عبد الوهاب، محمد فتحي (2000): "تشخيص وعلاج الحميات الشائعة في مصر"،دار المعارف، ط2، القاهرة.

32- على،عبد القادر عبد العزيز (2000):"الطقس والمناخ والميتورولوجيا"،دراسة في الجغرافيا المناخية، دار الجامعة للطباعة الحديثة، القاهرة.

33- ــــــــــــــ(2000):"العلاقة بين المناخ والحركة السياحية في جمهورية مصر العربية"-دراسة تطبيقية-، مجلة الأرصاد الجوية ، الهيئة العامة للأرصاد الجوية، القاهرة0

34- فاستاريدس، بيتر، ترجمة شكري عاذر (1983):" الراحة الحرارية للإنسان" -التأثير المتبادل بين المناخ والجسم- ،مجلة العلم والمجتمع ،مركز اليونسكو ،القاهرة ،العدد (49)،السنة الثانية عشرة، (ديسمبر).

35- فايد، يوسف عبد المجيد (1972):"مناخ لبنان بين البحر والجبل"، مطبوعات جامعة بيروت العربية، بيروت.

36- ـــــــــــــ (1989): " التغيرات المناخية الحديثة " الجمعية الجغرافية المصرية، المحاضرات العامة للموسم الثقافي، القاهرة.

37-ــــــــــــــــ،وآخرون(1994):"مناخ مصر"، دار النهضة العربية، القاهرة.

38- فتحي، محمد فريد (2002):"في جغرافيا مصر"، دار المعرفة الجامعية، ط2، الإسكندرية.

39- محمد، خلف الله حسن (1997):"الصحة والبيئة في التخطيط الطبي"، المنيا.

40- محمد، سهير توفيق (2003):"مناخ إقليم شرق الدلتا بمصر"-دراسة تطبيقية-، رسالة ماجستير غير منشورة، كلية البنات، جامعة عين شمس.

41- محمد، محمود حامد (1946): الميتورولوجيا أوظواهر الجو في الدنيا ومصر، مطبعةالقاهرة، القاهرة.

42- مسعد، مسعد سلامة (2005):"أقاليم الراحة والإرهاق المناخي في مصر "، الجمعية الجغرافية المصرية، العدد السادس والأربعون، ج2، القاهرة .

43- مسعود، محمد كامل متولي (2002): "المناخ وأثره على السياحة الخارجية في جمهورية مصر العربية"( دراسة في المناخ التطبيقي)، رسالة ماجستير غير منشورة ، كلية البنات، جامعة عين شمس، القاهرة.

44- مغربي، نشوة إبراهيم (1999):"المناخ وأثره على الزراعة في محافظة البحيرة بمصر" (دراسة تطبيقية)، رسالة ماجستير، كلية البنات، جامعة عين شمس ، القاهرة.

45- موسي، أحمد حافظ وآخرون(1962):"الأمراض المتوطنة بأفريقيا و أسيا"، مؤسسة سجل العرب، القاهرة.

46- موسي، على حسن (1986):" التغيرات المناخية "،دار الفكر، دمشق، سوريا.

47- ـــــــــ (1986):" المجعم الجغرافي المناخي"، ط1، دارالفكر، دمشق ،سوريا.

48- ـــــــــ (1989):"الوجيز في المناخ التطبيقي"، ط1، دار الفكر، دمشق سوريا.

49- ـــــــــ (1998): "المناخ والسياحة "مع نموذج تطبيقي على سورية ومصر، مطبعة الشام ، دمشق ، سوريا.

50- موسي، محمد عيد (2003): "المناخ وأثره على المحاصيل الزراعية بين فرعي دمياط ورشيد"، رسالة دكتوراه غيرمنشورة، كلية الآداب ، جامعة الزقازيق.

51- ــــــــــــ (2007):"المناخ وأثره على المحاصيل الرئيسية بين فرعي دمياط ورشيد"، مجلة الأرصاد الجوية ، العدد الحادي عشر ( أكتوبر) ،الهيئة العامة للأرصاد الجوية، القاهرة0

52- يوسف، عبد الحميد حسن (1990): "محافظة الشرقية دراسة في الجغرافيا الطبية"، رسالة ماجستير، كلية الآداب جامعة الزقازيق ، الزقازيق.

53- يوسف، عبد العزيز عبد اللطيف(1987):"العناصر المناخية دراسة في جغرافية مفهوم التوازن"، سلسلة دراسات الشرق الأوسط، مركز بحوث الشرق الأوسط، جامعة عين شمس، القاهرة ، العدد(35).








ثانياً:-(قائمة المراجع الأجنبية)

1- Blazejezyk, K. and Krawezk, B. (1991): The influence of climatic conditions on the heat balance of the human Body, Int .J. Biometeorology.

2- Egyptian Meteorological Authority. (1975):”climatological normals for the Arab Republic of Egypt, Ministry of Minatory Production, Meteorological Department, and Cairo.

3- El-Hassainy, F.M. (1977): "Distribution of sunshine and solar radiation over Egypt" Met res. Bull ,vol 9,Met. Auth, Cairo.

4- Goudie, J. (1994):” The human Impact on the Natural Environment” Oxford, 3rd edition.

5- Greogor, G, Mc. (2003):”Human thermal comfort and the Design of Urban environments” International Journal of Biometeorology, vol 47.

6- Griffiths, J. F. (1976): "Applied Climatology, An introduction second Edition, London" oxford university, press.

7- Hard, M, S. (1974):” Characteristics Features of Wind Field Windy region in Egypt” Mateo. Res .Bull .Vol .6.No, 22.

8- Jageb, J and Ferguson. (1993):” Climate Change: Science Impacts and policy”.

9- John, R. M. (1974): "Climatology: fund Amentias and Application".

10- Mc Michael, A. J. (1996): "Climate change and Human Heath "WHO", Geneva.

11- Moran, J, and M; Morgan, M, D. (1989): “Meteorology the Atmosphere and the Science of Weather”.

12- Naguib M.K. (1970):"precipitation in the U.A.R in relation to different synoptic patterns, Mateo. Bull Val 2.no2.

13- Neuberger, H.H.(1961): ” Weather and Man”.

14- Obasi, G. (1999): Weather, climate and health, W.M.O.

15- Oliver, J.F. (1981):"climatology, selected Application Winston sons, Edward Arnold. London.

16- Radinovic, D. (1987):"Mediterrean cyclones and their influence on the weather and climate"" WMO, PSMP, NO 24.”

17- Soliman, H. k. (1972): "climate of united Arabia Republic world survey of climatology” Val .10 climate of Africa. London.

18- Sutton, L.J. (1923): "A barometric depression of khamasin in rube physical" Dept No .10 Cairo.

* ثالثا":- بعض المواقع العلمية التي تم الاستفادة بها من خلال شبكة المعلومات الدولية (الإنترنت).
www.6abib.com/baby.
www.9haty.com.
www.mohp.gov.eg.
www.who.int/ar/.
www.childclinic.net.
www.who.int/topics/typhoid_fever.
www.alexdoctor.net.
www.medicalegypt.com.
www.tabeebe.com.
www.tartoos.com.
www.health.bdr130.net.
www.skinderma.com.
www.sehha.com/diseases/eyes.
www.healths.roro44.com.
www.helios-healthcare.com.
www.health.rcn1.com.












توقيع :

حسابي على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك

https://www.facebook.com/profile.php?id=100022255245260

على تويتر

https://twitter.com/Dr_Mokhtar1981

عرض البوم صور مؤسس المنتدى   رد مع اقتباس
قديم 31-05-2012, 09:19 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
 
الصورة الرمزية عصمة

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 42551
المشاركات: 478 [+]
بمعدل : 0.16 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1557
نقاط التقييم: 366
عصمة is just really niceعصمة is just really niceعصمة is just really niceعصمة is just really nice


الإتصالات
الحالة:
عصمة غير متواجد حالياً

كاتب الموضوع : مؤسس المنتدى المنتدى : جغرافية المناخ
افتراضي رد: المناخ وأثره على أنتشار بعض أمراض الصيف في إقليم دلتا النيل

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خيرا د مختار
لو ينفع واطمع في تلك الرساله
عذرا لكثرة طلباتي
كل التقدير لشخصكم












عرض البوم صور عصمة   رد مع اقتباس
قديم 01-06-2012, 03:56 AM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
محب للجغرافيا

البيانات
التسجيل: Apr 2007
العضوية: 131
العمر: 37
المشاركات: 1,056 [+]
بمعدل : 0.25 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 2310
نقاط التقييم: 712
mohamedsobhy is a splendid one to beholdmohamedsobhy is a splendid one to beholdmohamedsobhy is a splendid one to beholdmohamedsobhy is a splendid one to beholdmohamedsobhy is a splendid one to beholdmohamedsobhy is a splendid one to beholdmohamedsobhy is a splendid one to behold


الإتصالات
الحالة:
mohamedsobhy غير متواجد حالياً

كاتب الموضوع : مؤسس المنتدى المنتدى : جغرافية المناخ
افتراضي رد: المناخ وأثره على أنتشار بعض أمراض الصيف في إقليم دلتا النيل

جهد مشكور وموفقين دائما

ونتمنى رفع باقي الرسالة












توقيع :

لا إله إلا الله محمد رسول الله

عرض البوم صور mohamedsobhy   رد مع اقتباس
قديم 01-06-2012, 04:06 AM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
 
الصورة الرمزية مؤسس المنتدى

البيانات
التسجيل: Dec 2006
العضوية: 7
المشاركات: 7,869 [+]
بمعدل : 1.79 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4240
نقاط التقييم: 12599
مؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond reputeمؤسس المنتدى has a reputation beyond repute


الإتصالات
الحالة:
مؤسس المنتدى غير متواجد حالياً

كاتب الموضوع : مؤسس المنتدى المنتدى : جغرافية المناخ
افتراضي رد: المناخ وأثره على أنتشار بعض أمراض الصيف في إقليم دلتا النيل

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mohamedsobhy مشاهدة المشاركة
يعتبر نشر أجزاء من الرسائل بهذا الشكل تجاوزا لحقوق الملكية الفكرية وعلى كل حال جهد مشكور
ان الهدف فقط اخى الدكتور محمد هو ان يقوم جوجل بقراءة هذه المقدمة والنتائج والتوصيات فلربما يدخل مسئول ويقرأ عن الرسالة فيرغب فى تطبيق توصياتها

انا لا انشر كامل الرسالة ولكن انشر من يكتب شيئا فى جوجل ان يصل لهنا

وعلى كل حال

يبدو ان منتدى الجغرافيون العرب سيغلق على يد الجغرافيين












توقيع :

حسابي على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك

https://www.facebook.com/profile.php?id=100022255245260

على تويتر

https://twitter.com/Dr_Mokhtar1981

عرض البوم صور مؤسس المنتدى   رد مع اقتباس
قديم 06-06-2012, 12:08 AM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 3913
العمر: 52
المشاركات: 1,260 [+]
بمعدل : 0.32 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 2108
نقاط التقييم: 10
أحمد ثابت is on a distinguished road


الإتصالات
الحالة:
أحمد ثابت غير متواجد حالياً

كاتب الموضوع : مؤسس المنتدى المنتدى : جغرافية المناخ
افتراضي رد: المناخ وأثره على أنتشار بعض أمراض الصيف في إقليم دلتا النيل

دكتور محمد أنت تنير المنتدى بمشاركاتك الجميلة ولكن أرجو أن يتسع صدرك لما أقول فأنت أستاذنا والأخ الغالي عندنا بهذا المنتدى أرجوك
يا دكتور محمد الله يخليك ، حضرتك نسيت أن الآلاف المؤلفة من رسائل الماجستير والدكتوراة للأخوة الطلبة العرب بدأت تتعفن على رفوفها وفي الأماكن التي تختبئ فيها خوفاً عليها أم خوفاً من إخوتهم المسلمين أن يستفيدوا منها؟؟؟؟؟؟؟؟
وصدقني دكتور كلمة جزاك الله خيراً يا دكتور مختار قليلة في حقه مع أنها تعني الكثير والكثير وهو لم يتجاوز حقوق الملكية لأنه يكتب أشياءً بسيطة من رسائل علمية لا يستطيع أحد أن يقتبس منها لأنه حتى أرقام صفحات لا يوجد
وما أدراك دكتور أن طالب علم يقرأ شيئاً من هذه الكلمات ويستفيد منها وبالتالي يفيد وطنه وأمته
وأخيراً صدقني دكتور لا أعتقد أن أي من أصحاب هذه الرسائل العلمية يمانع فيما يعمل الدكتور مختار ببساطة لأن أغلبهم يحبون الخير ولولا ذلك لما أرسلوا الكثير من هذه الرسائل له
أرجوك دكتور محمد خلينا نترك حقوق الملكية للمحامين أرجوك أرجوك
وأنت يا دكتور مختار يعطيك ألف ألف عافية وربنا يوفقك وكذلك حضرتك دكتور محمد نرجو لك التوفيق












توقيع :

أحمد

عرض البوم صور أحمد ثابت   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أمراض, أنتشار, المناخ, الصيف, النيل, دلتا, إقليم, وأثره

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


ضع بريدك هنا ليصلك كل ماهو جديد:


الساعة الآن 11:21 AM بتوقيت مصر

::::::: الجغرافيون العرب :::::::

↑ Grab this Headline Animator

تصميم مواقع شركات

تصميم متجر الكتروني


Powered by vBulletin® Version 3.8.9 Beta 1
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO
الحقوق محفوظة لمنتدى للجغرافيين العرب

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105